كريستيانو رونالدو ضحية نصب واحتيال

20 سبتمبر 2021 - 9:51 م

قال تقرير صحفي إسباني، إن نجم مانشستر يونايتد الدولي البرتغالي كريستيانو رونالدو، وقع ضحية نصب واحتيال، من قِبل موظفة بوكالة سفريات.

ووفقاً للمعلومات الواردة من صحيفة ” ماركا ” الإسبانية، فإن أحد الموظفات في وكالة سفريات، قامت بسرقة مبلغ قدره 288 ألف يورو من رونالدو.

وأوضحت الصحيفة أن الموظفة استغلت قدرتها على الوصول إلى بيانات بطاقات الدون البنكية، وارتكبت عمليات احتيال على مدى 3 سنوات.

وأكملت الصحيفة أن المبلغ التي سرقته الموظفة جاء من خلال شراء 200 رحلة وهمية باسم رونالدو، علماَ أن الموظفة حُكم عليها بالسجن 4 سنوات في عام 2017.

ونوهت الصحيفة أن رونالدو لا يعد الوحيد الذي تعرض لعمليات نصب، حيث أن الموظفة احتالت أيضاً على خورخي مينديز، وناني ومانويل فرنانديز، مبلغ قدره 350 ألف يورو. 

وأتمت أن الموظفة تعمل حالياً على تعويض رئيسها السابق بأقساط شهرية مقابل مبلغ لم يكشف عنه، ويسعى رئيس وكالة السفريات بتعويض رونالدو والمتضررين بسلسلة مدفوعات شهرية.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً